جوجل تدعم مؤسسة الملكة رانيا بثلاثة مليون دولار لانشاء منصة تعليم عربية

أعلنت مؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية ومؤسسة “جوجل دوت أورج” الذراع المانح الخيري لشركة “جوجل” أمس في لندن، عن تعاون لإنشاء منصة إلكترونية تعليمية باللغة العربية لموارد التعليم المفتوحة والمخصصة لطلبة المدارس والمعلمين في المنطقة العربية.
وتهدف هذه المنصة؛ إلى توفير تعليم نوعي لملايين الطلبة في المنطقة، ولا سيما الأطفال المحرومين من التعليم بسبب النزاعات والنزوح، والذين يقدر عددهم اليوم بـ13 مليون طفل، اي ما يعادل 40 % من مجمل هذه الفئة العمرية.
كما انها تسهم بتخفيف حدة الإنهاك للمنظومة التعليمية في دول مضيفة للاجئين كالأردن ولبنان، نتيجة استقبال أعداد كبيرة من الطلبة اللاجئين في مدارسها، ما أثر سلبا على نوعية التعليم المتوافر لأطفال البلدان المضيفة واللاجئين.
واعلن عن هذا التعاون، الذي تُقدم بموجبه “جوجل” منحة بمقدار ثلاثة ملايين دولار لإنشاء المنصة، خلال حوار بين جلالة الملكة رانيا العبدالله وإريك شميدت المدير التنفيذي لشركة ألفابيت، أثناء منتدى “جوجل زايتغايست” في لندن قبل عدة أيام.
ويؤكد هذا التعاون على أن تسخير التكنولوجيا، بطريقة ذكية وعملية، يساعد في تخطي تحديات قطاع التعليم.
وحول هذا التعاون، قالت الملكة رانيا: “أنا واثقة بأن دعم جوجل دوت أورغ، سيمكننا من فتح قنوات للتعليم النوعي لجميع الطلبة العرب أينما كانوا، وبذلك نكسر الحواجز التي تقف في وجه العديد من الأطفال في البلدان العربية”.
من جانبها، قالت نائب مدير “جوجل” جاكلين فولير “نحن نفخر بدعم عمل مؤسسة الملكة رانيا، وذلك كجزء من التزامنا بإنشاء برامج تعليمية، تسخر التكنولوجيا لتمكين الأطفال من نيل فرصة للتعلم والتقدم”.
وستوفر المنصة مساقات تعليمية تسلسلية، وتمكن المستخدم من البحث عن مفاهيم ومهارات دون الحاجة للتسجيل في مساقات مرتبة مسبقا، كما ستوفر مراجع للمعلمين مطابقة للمناهج الوطنية، للاستخدام داخل الصفوف، لدورهم الأساس في عملية التعلم.
وقالت المديرة التنفيذية لمؤسسة الملكة رانيا هيفاء ضياء “نحن متحمسون وممتنون لحصولنا على دعم جوجل، ما سيمكننا من توفير فرص تعليمية للطلبة في الأردن والمنطقة العربية، ويساعدنا على إعادة بناء تصور ورؤى جديدة للتعليم في منطقتنا”.
وستبدأ المنصة بالتركيز على مناهج الرياضيات لكل الصفوف، ابتداء من الفئة الأكبر عمرا، ومن ثم الانتقال لمواد أخرى، وفي مراحل متقدمة، ستوفر المنصة، إمكانية تصفح المساقات بدون انترنت، للوصول الى أكبر عدد من المستفيدين.
وستبني هذه المنصة على النجاح الذي حققته منصة “إدراك” – احدى مبادرات مؤسسة الملكة رانيا – والتي تمكنت حتى الآن من الوصول إلى اكثر من مليون مستخدم من الفئة العمرية “بعد المدرسة” في المنطقة العربية، وستقدم ادراك خبرتها في اعداد المساقات التعليمية، والعمل مع الأكاديميين لتشمل المنصة الجديدة فئة طلبة المدارس.

لا يسمح بنقل هذا المحتوى من سوالف دون الاشارة برابط مباشر

عن وكالات سوالف الإخبارية

وكالات سوالف الاخبارية تتضمن عدد من المراسلين من المتطوعين والعاملين في مجال التقنية والتطوير، الذين يتابعون جديد الأخبار والمستجدات في الساحة العربية والعالمية، ويحرصون على جلبها لكم هنا وباللغة العربية.

شاهد أيضاً

ابل تعلن عن افضل تطبيق ولعبة في 2017

ابل تعلن عن افضل تطبيق ولعبة في 2017

اعلنت شركة ابل بشكل رسمي عبر موقعها على الانترنت عن قائمة الافضل في عام 2017 …

%d مدونون معجبون بهذه: