الاتصال بنا



النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: عيد الحب .. (( تنبيه لجميع الاخوة والأخوات - هام جداً - )) !

  1. #1
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Jan 2000
    المشاركات
    234


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    عيد الحب .. ماهذا العيد الذي يزعمون ؟؟؟!!
    معروف حكمه ، وهو حرام .. وكما يعلم الجميع بأن ليس للمسلمين إلا عيدين الفطر والأضحى ، لذا لماذا عيد الحب ؟؟
    عيد الحب .. الذي تدندن له الإذاعات وأجهزة الإعلام في بقاع الأرض هذه الأيام .. وهناك من يحاول إبرازه في البلاد العربية على وجه الخصوص !
    ومن أسباب ماحدث في العام الماضي ـ في بعض البلدان العربية إن لم يكن كلها للأسف الشديد ـ من تقاليد وعادات غريبة في هذا العيد المزعوم كان وراءه أسباب ، وأهمها هو وبكل صراحة الإذاعة الخبيثة MBC-FM الذي نشرت كل تفاصيله وتقاليده وماحدث ويحدث وسيحدث !!
    السؤال الذي يطرح نفسه لماذا لم نرى أثره في مجتمعاتنا العربية إلا السنة الماضية تقريباً ؟ ( أعتقد بأنك ستعرف الإجابة إن كنت قد قرأت السطور السابقة )

    خلاصة القول :
    عيد الحب حكمه التحريم .
    ولا يحل لمسلم ولا لمسلمة أن يتبع تقاليده .
    قد نرى بعض العادات الغريبة في هذا اليوم من بعض المسلمين والمسلمات فيجب يا اخوتي تبين حكمه لهم ومناصحتهم والإنكار عليهم.. وخاصة في إماكن العمل والمدارس والجامعات .


    اقتراح :
    نشر هذه الفتوى وتبين الحكم في جميع المنتديات ليعم الخير.
    إلى كل صاحب موقع هل وضعت أخي رابطة أو عبارة توجيهية تبين حكمه

    (( الفتوى ))

    ========================
    نــص الـفـتـوى
    ========================
    عيد الحب : أصله ـ وحكمه
    عنوان الفتوى :
    ما حكم الاحتفال بعيد الحب مع الدليل مع بيان من قال بذلك من أهل العلم ؟
    نص السؤال :
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فالحب فطرة في النفوس ومن دين الإسلام ، وهدي الإسلام فيه معروف ، وما يسمى بعيد الحب من دين النصارى ، ومقاصده فاسدة ، كما سنبين . واحتفال بعض المسلمين بعيد الحب، أو ما يسمى بيوم "فالنتاين" مصدره الجهل بدينهم، واتباع سنن الأمم الكافرة حذو القذة بالقذة.
    ويحسن بنا أن نبين أصل هذا العيد المزعوم ليقف عليه كل رشيد بصير فيتبين له حكم الشرع فيه دون شك أو مداراة. فنقول :
    يرجع أصل هذا العيد إلى الرومان القدماء ، فقد كانوا يحتفلون بعيد يسمى (لوبركيليا) في يوم 15 فبراير كل عام يقدمون فيه القرابين لإلههم المزعوم (لركس) ليحمي مواشيهم ونحوها من الذئاب، كي لا تعدو عليها فتفترسها.
    وكان هذا العيد يوافق عطلة الربيع بحسابهم المعمول به آنذاك، وقد تغير هذا العيد ليوافق يوم 14 فبراير، وكان ذلك في القرن الثالث الميلادي، وفي تلك الفترة كان حكم الامبراطورية الرومانية لكلايديس الثاني الذي قام بتحريم الزواج على جنوده، بحجة أن الزواج يربطهم بعائلاتهم فيشغلهم ذلك عن خوض الحروب وعن مهاهم القتالية.
    فقام فالنتاين بالتصدي لهذا الأمر، وكان يقوم بإبرام عق ود الزوج سراً، ولكن افتضح أمره وقبض عليه، وحكم عليه بالإعدام وفي سجنه وقع في حب ابنة السجان، وقد نفذ فيه حكم الإعدام في 14 فبراير عام 270 ميلادي، ومن هذا اليوم أطلق عليه لقب قديس وكان قسيساً قبل ذلك لأنهم يزعمون أنه فدى النصرانية بروحه وقام برعاية المحبين. ويقوم الشبان والشابات في هذا اليوم بتبادل الورود، ورسائل الحب، وبطاقات المعايدة، وغير ذلك مما يعد مظهراً من مظاهر الاحتفال بهذا اليوم.
    ولذلك نقول: إنه يحرم الاحتفال بهذا العيد وبغيره من أعياد المشركين، فقد روى البخاري ومسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا أبا بكر إن لكل قوم عيداً وهذا عيدنا".
    فالأعياد والاحتفال بها من الدين والشرع، قال ابن تيمية رحمه الله: (إن الأعياد من جملة الشرع والمنهاج والمناسك التي قال الله تعالى: (ولكل أمة جعلنا منسكاً هم ناسكوه) كالقبلة والصيام، فلا فرق بين مشاركتهم العيد وبين مشاركتهم سائر المنهاج. فإن الموافقة في العيد موافقة في الكفر لأن الأعياد هي أخص ما تتميز به الشرائع).
    ولم يقر النبي صلى الله عليه وسلم أعياد الكفار وأعياد الجاهلية، فعن أنس رضي الله عنه قال: قدم رسو ل الله صلى الله عليه وسلم المدينة ولهم يومان يلعبون فيهما فقال: "ما هذان اليومان؟ قالوا: كنا نلعب فيهما في الجاهلية. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله قد أبدلكم بهما خيراً منهما: يوم الأضحى ويوم الفطر" رواه أبو داود والنسائي.
    ومن صفات عباد الرحمن أنهم لا يشهدون الزور. قال تعالى: (والذين لا يشهدون الزور وإذا مروا باللغو مروا كراماً) [الفرقان: 72].
    وبهذا نعلم أن هذا العيد ليس بعيد للمسلمين بل هو عيد وثني نصراني، والله نسأل أن يبصر المسلمين وأن يرشدهم إلى الحق. والله أعلم.

    ----------
    المصدر :
    http://216.191.147.2:8080/iweb/FATWA...a?FatwaId=6735
    (( رجــاء رفع الموضوع والإضافة إليه ونشره في المنتديات ليعم الخير ))

    اللهم اغفر لي ولوالدي ولجميع المسلمين الآحياء منهم والميتين برحمتك يا ارحم الراحمين .. اللهم أدخل كل من ساهم في نشر الحق وتبيينه الجنة وارزقه الفردوس الأعلى يا حي ياقيوم ... والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

    جزاكم الله الخير كله





    ملك الشبكات غير متواجد حالياً


  2. #2


    السلام عليكم ورحمة الله
    اولاُ: اخي ملك الشبكات والله اقولك هذا الي يسمونه عيد الحب هذا كله تشبه يعني تشبه باليهود والاسلام متى عرف هالسوالف هذي يعني ماعندنا مثل الشغله وفعلا ان السلام دين حب ...وغيرهااا
    بس يعني مثل هالعيد هذا حرااااام
    والله اعلممم






    __________________
    شبكة هلا كويت
    www.HalaQ8.com

    آيتيات ITYAT مدونة تهتم بتقنية المعلومات ..
    طالب الروسي غير متواجد حالياً

  3. #3
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Jan 2000
    المشاركات
    234
    ملك الشبكات غير متواجد حالياً





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
0