الاتصال بنا



النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: الرئيس العراقي توفي في حرب الخليج

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Apr 2001
    المشاركات
    2


    أخبار 09 نيسان 2001
    الـ CIA : الرئيس العراقي توفي في حرب الخليج


    في الوقت الذي يستمر التلفزيون بث صوره والذي يستعد العراقيون للاحتفال بعيد ميلاده، فإن أوساطا إعلامية استنادا إلى تقارير أمنية غربية تصر على أن الرئيس العراقي صدام حسين قد فارق الحياة معتقدة أن الذي يظهر في وسائل الإعلام ما هو إلا نسخة طبق الأصل للرئيس.
    ومؤخرا ذكرت وسائل إعلامية مصرية أن وكالة الاستخبارات الأميركية تدرس صحة معلومات تشير إلى وفاة الرئيس العراقي خلال قصف التحالف ‏ ‏لبغداد قبل عشر‏ ‏سنوات وأن مساعديه يقودون العراق منذ ذلك التاريخ بالاستعانة بشبيه لصدام.
    ووفقا لصحيفة "الشروق" فإن تقريرا أميركيا صدر مؤخرا يؤكد أن صدام ‏ ‏حسين قتل يوم 25 فبراير/شباط 1991 وأن من يسيطر على الأمور منذ ذلك التاريخ هم مجموعة ‏ ‏بقيادة طه ياسين رمضان وطارق عزيز، واستند التقرير إلى واقعة ظهور بث التلفزيون العراقي لصور صدام وهو يقوم ببعض الحركات والتصرفات مشيرا إلى أنها عادات جديدة ولم ‏ ‏يفعلها‏ ‏صدام الحقيقي على الإطلاق.
    من جهتها نفخت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية في ذات البوق عندما أشارت في سياق حديثها عن موضوع مشابه، أن أضواء الكاميرات ‏ ‏لم تعد تركز على وجه صدام الشبيه كما أنه لم يعد يظهر كثيرا في وسائل الإعلام أو على الهواء مباشرة كما كان صدام الحقيقي يفعل، ويقول التقرير إن أول خيوط الشك كانت علامات الشيب في رأس صدام البديل والتي ‏ ‏تبدو متقنة جدا وكأنها مرسومة على يد خبير ماكياج.‏ ‏ وخيط الشك الثاني كان التساؤل عن سبب عدم إعلان صدام لأمر الانسحاب من الكويت إلى الضباط والاكتفاء ببيان إذاعي بصوت مجهد جدا وبعد إصرار الضباط على ‏ ‏سماع صوته شخصيا.
    وطبقا للصحيفة المصرية فقد جندت الوكالة الاستخبارية الأميركية عملاء في دول ‏ ‏مختلفة لجمع معلومات خلاصتها أن الليلة الفاصلة بين 24 و 25 فبراير 1991 شهدت قذيفة ‏قوية على مكان اختباء صدام مما أدى إلى مصرع حراسه وإصابته بجراح خطيرة جدا، وذكر التقرير أن صدام الغاضب بشدة أعطى لدى إحساسه بقرب الموت تعليمات منه ‏ ‏باستكمال حرق نفط الكويت وتدمير إسرائيل بالصواريخ ثم اختفى تماما بعد أن وجه ‏ ‏نداء إذاعيا للانسحاب من الكويت وكان صوته فيه بالغ الإجهاد والتأثر بجراحه.‏ ‏ وذهب التقرير ليحدد موقع دفن جثة صدام في أحد القصور الرئاسية بسرية تامة ثم ‏ ‏تم استدعاء أحد البدلاء الخاصين له وتدريبه على أمور شخصية وتصرفات دقيقة لصدام ‏ إلى أن ‏بدأ بالظهور العلني بالتدريج، ويؤكد التقرير الغربي أن بديل صدام لم يلق خطبة عامة إلا بعد نهاية الحرب ‏ ‏بستة أشهر وهو موعد انتهاء فترة التدريب وإتقانه للدور المطلوب منه.‏ ‏ وأشار التقرير كذلك إلى عدم قيام عدد من أبرز حلفاء صدام بزيارته أثناء الحرب ‏ وإن منهم من قام بذلك مرة واحدة فقط ولم يكررها بعد أن لاحظ الحقيقة.
    وكان طبيب عراقي مقيم في العاصمة الإيرانية يدعى مسلم الأسدي قد ادعى هو الآخر بأن الرئيس العراقي الذي يظهر في المناسبات العامة ليس هو الرئيس العراقي صدام حسين الحقيقي وإنما شبيه له.
    ونقلت صحيفة "الراية" القطرية عن الدكتور الأسدي الذي ينكب حاليا على إتمام دراسة علمية عن صدام حسين "أنه توصل من خلال دراسة علمية معمقة لتلافيف أذن الرئيس العراقي، أن الذي شارك في الاستعراض العسكري الكبير الذي شارك فيه متطوعون عراقيون خلال ما أسماه العراق بـ يوم الأقصى كان الشبيه وليس صدام حسين نفسه.
    وأضاف "أن إحدى المعجزات الإلهية في خلق الإنسان عدم وجود تشابه بين آذان بني البشر منذ الخليقة لحد الآن، كما هو الحال بالنسبة لبصمة الإبهام، وقد دلت التجارب والبحوث العلمية المختلفة التي أجريت على البشر القدامى والمعاصرين أن آذانهم تختلف من إنسان إلى آخر، أي أن هذا الاختلاف مطلق على مر الزمان".
    وأكد، أنه والفريق العامل معه أمضوا ساعات طويلة أمام أجهزة الفيديو والحاسوب الآلي للمقارنة بين صورتين إحداها لتلافيف أذن صدام حسين حينما كان نائبا لرئيس الجمهورية في عقد السبعينيات، وهي صورة حقيقية وبين الصور الجديدة التي تنشرها الصحافة العراقية أو تبثها شبكات التلفزة، والفضائية العراقية حاليا وأنهم وجدوا تباينا واضحا في الأذنين فالأولى وحسب الشرح العملي الذي قدمه هذا الطبيب لمندوب الصحيفة - ذات شكل طولي بينما أذن الشبيه تختلف تماما من حيث التلافيف وزاويتها مع الرأس وشكلها العام إذ أنها أكثر تكورا.
    هذا وكان العراقي ميخائيل رمضان المقيم حاليا في الولايات المتحدة الأميركية الذي ألف كتابا عن تجربته مع الرئيس العراقي بصفته شبيها له قد أشار إلى احتفاظ صدام بأكثر من شبيه يؤدون العديد من المهام نيابة عنه.
    والحال أيضا ينطبق على نجل الرئيس "عدي" الذي يحتفظ هو الآخر بأكثر من شبيه له منهم "لطيف الصالحي" والذي ألف كتابا بعد فراره إلى أوروبا بعنوان "كنت ابنا للرئيس" تحدث خلاله عن تجربته في القصر الجمهوري وعن العمليات الجراحية والدورات التدريبية التي أجريت له من أجل أن يكون نسخة مطابقة لعدي للقيام عنه بمهمات جماهيرية.—(البوابة)—(مصادر متعددة)







    soso غير متواجد حالياً


  2. #2




    عجيب غريب !! ؟؟





    __________________
    قـــ قوس ـــلم الحـــ الحب ـــب
    قوس الحب غير متواجد حالياً

  3. #3
    عضو نشيط جدا
    تاريخ التسجيل
    Mar 2001
    المشاركات
    349


    مرحبا قرات الموضوع وانا مندهشه حقيقه
    بصراحه احنا يالعرب مثل الاطفال تمشينا امريكا بكلام وترجعنا بكلام
    اختي مستحيل يكون هناك شبيه للصدام او بالاصح من سابع المستحيلات لانه لو الموضوع كذا كان اليهود الذين يعتبرون الاوائل في هذي النوعيه من (الحيونه ) قد سبقونا لها وحتى لو كان نائب الرئيس قد كتب هذا صديقيني مستحيل يسمح بنشره بتسالين ليه نشر لكن المهم هو اين نشر ؟ في امريكا طبعا عيني لو تسالين اي جاليه عربي هناك عن امور السياسه خصوصا عند العرب تجدين ان ابشع الصور واسوء الكلام هي عن سياسة العرب هناك في امريكا خصوصا ....
    على العموم هذي وجهة نظري وشكرا





    __________________
    العنا وشهو العنا
    غير انت وجروحك
    وانا
    اختكم العنا
    alana غير متواجد حالياً

  4. #4
    عضو سوبر نشيط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2000
    المشاركات
    679




    كلام فاضي .......


    قالت امريكا .... حكت أمريكا ....

    ماعندنا عقول نفكر .....


    ثاني شي نفرض انه فعلا مات معقوووولة ....

    10 سنوات من دون مايصير خلاف بينهم والله لو انهم


    ملائكة .......


    في اشياء يتقبلها العقل ..



    ................

    يقول لك وش وشه الشبه بين حليب السعودية

    وحكام العرب ؟؟!!!!


    كلهم طويل الأجـل ...........





    __________________
    عش أنت .. أني مت بعدك ....

    و أطل الى ماشئت صدك ......
    MOTYAM غير متواجد حالياً

  5. #5
    عضو نشيط جدا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2000
    المشاركات
    393



    قد يكون وقد لا يكون ولا ندري أي قد تكون ،،،،،

    شف الرد بس





    __________________
    خذ وخل

    فتى الشمال غير متواجد حالياً

  6. #6
    عضو نشيط جدا
    تاريخ التسجيل
    Apr 2000
    المشاركات
    400


    هلا سوسو

    بصراحة ما أدري شو أقولك


    يموت يعيش ما تفرق

    أنا أعتقد إنهم مساكين اللي يعتقدون إن صدام هو اللي بيحمي الأمه العربية

    صدام أقذر إنسان شفته في حياتي


    إنظروا إلى جرائمه

    إنظروا ما ذا فعل

    كيف تحكمون على شخص لم يستفد منه شعبه شئ بل بالعكس الضرر الذي لحق من وراءه كبير
    إنظرو إلى الأطفال والأيتام والعجزة

    (مجرد وجهة نظر)






    __________________
    من الجميل أن تبتسم للآخرين ولكن من الأجمل أن تجعل الآخرين يبتسمون

    booom غير متواجد حالياً





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
0