الاتصال بنا



النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: امام اوزبكي "يموت من جراء التعذيب"

  1. #1
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    المشاركات
    42

    امام اوزبكي "يموت من جراء التعذيب"



    يقول اقارب امام مات في السجن في اوزبكستان واحد المدافعين عن حقوق الانسان انه مات من جراء التعذيب.
    وكان شوكت مادوماروف يقضي عقوبة بالسجن لمدة سبعة سنين بتهمة ارتباطه بوهابيين.

    وقالت السلطات الاوزبكية ان مادوماروف مات الشهر الماضي من جراء اصابته بالايدز وفقر الدم، لكن عائلته تقول انه لم يسمح لها برؤية الجثة.

    وكان السفير البريطاني السابق الى اوزبكستان كريج موراي قد ادلى بتصريحات مماثلة، بعدما اخبره طبيب بريطاني ان الضحية مات بعدما غمر جسده في سائل يغلي.

    وقال المدافع عن حقوق الانسان سورة كريموف لبي بي سي ان عائلة الامام زارته قبل 3 ايام من موته، خلال آخر جلسة من محاكمته. وقالوا انه لم يتمكن من الوقوف حيث اتوا به على فراش متحرك.

    واشتكى الامام الى القاضي قائلا انه تلقى عددا كبيرا من الحقن، وانه لا يدري لماذا، لكن القاضي لم يصغ اليه، حسب قول كريموف.

    ونفى اقارب مادوماروف ان يكون قد اصيب بالايدز، واكدوا انه كان في صحة جيدة قبل اعتقاله في فبراير شباط.

    حالات اخرى

    وجاءت القضية بعد اعتقال عدة مدافعين عن حقوق الانسان في البلاد، وهناك مخاوف على احدهم بعدما حبس في مستشفى للامراض العقلية خارج طشقند، وعلى ثلاثة طلبة آخرين اختفوا بعد اسبوعين من تنظيم احتجاج قصير امام السفارة الامريكية طالبوا فيه باصلاحات.

    ويقول مراسل بي بي سي في آسيا الوسطى يان مكويليام ان الحكومة شنت موجة من الاعتقالات ضد المعارضين منذ اندلعت اعمال عنف في مدينة انديجان قبل اربعة اشهر.

    ويقول شهود عيان ان الجنود اطلقوا النار على المتظاهرين مخلفين مئات القتلى من المدنيين، لكن الحكومة تقول انها قتلت 187 ممن يدعون الى اقامة دولة اسلامية.







  2. #2
    فضلاً اكتب اسمك الحقيقي هنا
    زائرMr.Ali


    لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم










ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
0