الاتصال بنا



النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ماذا حلمة قبل يومين ! ؟

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    المشاركات
    1,402

    ماذا حلمة قبل يومين ! ؟



    السلام عليكم و رحمه الله و بركاتة

    قبل ما اخبركم بالي حلمت به اود ان اذكر نقطتين مهمتين:

    (1)
    أؤكد على اني لم ازد اي كلمة من عقلي او مزاجي ولكن يمكن انقص لانه مثل ماهو معروف بعض مشاهد الحلم ينساها الشخص .

    (2)
    اتمنى بعد قرائة حلمي مقارنتة بالدول الإسلامية على أساس ان كل شخص في الحلم هو دولة إسلاميه في الواقع.


    :: الحلم ::
    للإمانه في نقل الحلم بضع امام الفقرات الي غير متأكد منها عباره (غير متأكد)
    -------------------------
    البداية كانت على اساس انه طالعين انا و اصحابي على منطقة ثانية. هل كانت انتقال للعيش في مكان ثاني ام كانت! رحله فقط! (غير متأكد). من ثم يمكن انه تعطلت علينا السياره في مكان نائي! امه انه المكان النائي كانت وجهتنا!( غير متأكد).

    المهم انه لما وصلنا للمكان/المنطقة النائية كل واحد منا بدأ بالعمل الجاد (كأنه كنا نعمل على انتاج شيء بسرعه أو انه كانت كالوظيفه لنا) و كان بيننا شخص اجنبي يعمل معنا, وكانت كل مجموعة منشغله في جهة غير مهتمة بالثانية.

    فجأه, سمعنا استنجاد احد اصحابنا ( الحقوني, الحقوني) وجرينا جميعاً اليه للنقذه خائفين ان اصابه مكروه. فـ وجدنا ان الاجنبي كان ينتهك عرضة ويشاهدنا بكل برائه (كأنه يقول لا ابد اعمل هذا) وصاحبنا غير قادر على مقاومته . فـ جريت غاضباً اتجاه الاجنبي لأتقاضى له بكل شجاعه ولكن توقف البقية فتوقف معهم و قال احداهم اتركوه يعمل به ولـ نرضى بالواقع ( فبهذا سلمو من شره بعد ماتوفرت له الضحيه) وعاد كل شخص للعمل و كأنه لم يحصل شيء! استغربت و انصدمت من هذا التصرف و ترددت في الهجوم على الاجنبي كون صاحبي يماثلني او يفوقني قوة وتقلب عليه, فخفت ان اكون الضحيه الثانيه بدل من ان اكون قد تقاضيت لصاحبي. اتطررت الى معاملة الاجنبي بكل ضعف كما وانه لم يحصل شيء, و في خاطري غضب و حقد شديدان عليه ولكن (مال باليد حيله)!

    اتذكر بعدها في وقت الغداء شاهدت الجميع جالس ياكل و صاحبنا جالس لوحده حزين بعد مافقد كرامته وشرفه وانا اراه من بعد وحزين جداً عليه ولكن لم اتجرأ للاقتراب منه والحديث معه (لانه مالي وجهة اكلمه!). كنت الحقيقه انتظر لشخص اثق به يعاونني على هذا الاجنبي لنتقاضى لصاحبنا فانا لم انسى هذا الشيء ابدا ولم تختفي مشاعر الانتقام منه.

    اتا احد اقرب الاشخاص الي والذي انا متأكد بأنه لن يخونني ويتراجع و أخبرته بالامر و طلبت معاونته للهجوم على الاجنبي, فوافق. توجهنا مستعدين للاجنبي و كرهنا و غضبنا يتفجر وهجمنا و الاجنبي واقف لا يستطيع الرد ولكن كان صارم يستحمل الهجوم في البداية ثم انهك من الضرب فوقع على ركبتيه محاولاً المقاومة....................................................................

    بعدها نسيت كل شيء من الحلم!

    الان اسئلكم هل ترون له علاقه بالواقع؟ مع العلم حلم حلمة به من يومين مساءاً و ليس نهاراً. الحقيقه عن نفسي نعم أرى انه بالفعل حال دولنا الإسلامية تماماً.








  2. #2
    عضو نشيط جدا
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    440


    الظاهر صاحبكم هو لبنان

    والاجنبي هو اسرائيل

    او العراق وامريكا


    حلمك سياسي يا ابو مايد






  3. #3
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    1,797


    نعم حلمك سياسي
    والفقرة الاخيره مما تذكره من الحلم سيتحقق ولكن لا اعتقد بأنه قريبا !










ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
0