الاتصال بنا



النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: احتفظ بهارد ديسك متنقل إضافي بحجم الإصبع في جيبك PenDrive









  1. __________________
    (( وَاهًا لهذه الّلغة .. التي أصبحت بينَ أعجميّ ُينادي بوَأْدِها، و عربيٍّ يعملُ على كَيدِها.
    ومن نَظرَ في بطونِ تلكَ الكتبِ التي تُتُرجَمُ اليومَ رأى هذه الغَادةَ الشرقيةَ
    و هي على فراشِ موتِها تَندِبُ خِدرًا قد ابتلذته الأقلام، و سِترًا قد هتكته الأوهام،
    و قد فتحوا لها في بُطونِ هذه الكتبِ قبورًا، وخاطُوا لها من تلك الصُحُـفِ أكفانًا،
    و هَيَّأُوا من هذه الأقلامِ أعوادًا.
    و ما هو إلا أن يُثنِيَ ذلكَ الغربيُّ بدعوتِه حتى يُسرِعَ إلى جنازتِها أهلُها و ذو قرابتِها ))

    حافظ إبراهيم في مقدمة كتاب (البؤساء)

    [ من تغريب الألفاظ العلمية للعلامة : بكر بن عبد الله أبو زيد ]
    ____________________________________________
    سبحانك اللهم و بحمدك .. أشهد أن لا إله إلا أنت .. أستغفرك و أتوب إليك.
    أبو حازم الاسكندراني غير متواجد حالياً


  2. #2
    عضو فعال جدا
    تاريخ التسجيل
    Dec 2000
    المشاركات
    3,009


    الحقيقة منتج متميز ، وأتصور أننا في القريب العاجل سنستغني به عن القرص المرن لغرض نقل البيانات من العمل للمنزل أو العكس أو غير ذلك ، الخوف من أن تقوم أم العيال بغسل الثياب التي ننسى فيها مثل هذا الجهاز.





    HardWare غير متواجد حالياً

  3. #3
    عضو سوبر نشيط
    تاريخ التسجيل
    Mar 2001
    المشاركات
    807


    احسنت يا الاسكندراني ، ومشاركة مفيدة.





    __________________
    http://www.3rbgirl.com/vb منتديـات شبكـة بنت العـرب

    _____________

    لـن إوفيــك حقـك ماحييــت يا sa7ab
    الذهبي غير متواجد حالياً

  4. #4
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    Feb 2001
    المشاركات
    1,852


    بسم الله الرحمن الرحيم

    بالفعل تقنية ذاكرة الفلاش بدأت بالتقدم المذهل.

    المستقبل لها سيكون باهرا، وخصوصا أنها ستحل مشكلة عنق الزجاجة التي نعانيها حاليا لأنها تعتمد التخزين الإلكتروني.

    بالرغم من أن أسعارها لازالت غالية، إلا أنها مع الوقت ستكون بنفس سعات وسعر الأقراص الصلبة الحالية.






    __________________
    حياكم الله بموقعكم

    http://www.arabhardware.com
    الوليد غير متواجد حالياً

  5. __________________
    (( وَاهًا لهذه الّلغة .. التي أصبحت بينَ أعجميّ ُينادي بوَأْدِها، و عربيٍّ يعملُ على كَيدِها.
    ومن نَظرَ في بطونِ تلكَ الكتبِ التي تُتُرجَمُ اليومَ رأى هذه الغَادةَ الشرقيةَ
    و هي على فراشِ موتِها تَندِبُ خِدرًا قد ابتلذته الأقلام، و سِترًا قد هتكته الأوهام،
    و قد فتحوا لها في بُطونِ هذه الكتبِ قبورًا، وخاطُوا لها من تلك الصُحُـفِ أكفانًا،
    و هَيَّأُوا من هذه الأقلامِ أعوادًا.
    و ما هو إلا أن يُثنِيَ ذلكَ الغربيُّ بدعوتِه حتى يُسرِعَ إلى جنازتِها أهلُها و ذو قرابتِها ))

    حافظ إبراهيم في مقدمة كتاب (البؤساء)

    [ من تغريب الألفاظ العلمية للعلامة : بكر بن عبد الله أبو زيد ]
    ____________________________________________
    سبحانك اللهم و بحمدك .. أشهد أن لا إله إلا أنت .. أستغفرك و أتوب إليك.
    أبو حازم الاسكندراني غير متواجد حالياً





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
0