الاتصال بنا



النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: جرحي بجرحك ******** مقرون

  1. #1
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Apr 2000
    المشاركات
    148


    هذه القصيده مرثية حسان الصحوة في الشيخ الدكتور الشهيد عبدالله عزام رحمه الله نحسبه كذلك ولانزكي على الله احد واتسائل لماذا يمنع هذا ويفتح المجال لكل حداثي وماجن ((بالله لفظك هذا سال من عسل***ام قد صببت على افواهنا العسل))


    جرحي بجرحك يا عزام مقرون
    جرح تشاركنا فيه الملايين
    همومنا يا أخا الإسلام واحدة
    فالنفس شاكية والقلب مطعون
    خريطة الحس في قلبي موزعة
    على جراحي ولم تخل الميادين
    مازال يرهقني قلبي بأسئلة
    جوابها خلف باب الصمت مسجون
    يا شاعرا الحزن سل الحزن صارمه
    فهل سيحميك شعر منه موزون
    أعانك الله فالأحداث عاصفة
    والجرح منتفخ الأوداج مجنون
    هذا هو الليل قد طارت ذوائبه
    والنجم مستسلم والبدر مدفون
    سفينة الحزن في الأعماق مبحرة
    فيها من الألم القاسي افانيين
    خاضت بحار أحاسيسي فما وقفت
    إلا وقد غرست في القلب سكين
    هذي بشاور تبكي فقد فارسها
    فيستجيب لها بالدمع جيحون
    جبال بامير غطت وجهها أسفا
    على فراقك وارتاعت فلسطين
    أبنَتك اليوم والأحزان عاصفة
    لو كان يرجع من قد مات تأبين
    يا فارسا غاب عن ارض الجهاد
    وفي أجفانه حلم بالدمع معجون
    أراحك الله من عصر قد اختلطت
    فيه الأمور وخانته الموازين
    سمت بك الروح في آفاق عزتها
    عن كل خاطرة يدعو لها الطين
    عزفت عن زينة الدنيا وزخرفها
    لان قلبك بالإيمان مسكون
    أن تغرانك في الدنيا جواهرها
    والدر في جنة الرحمن مكنون
    كأنني بك والأعراس قائمة
    تزف فيها إليك الخرد العين
    كأنني بك والأنهار جارية
    على شواطئها ورد و نسرين
    على شواطئها الأشجار مورقة
    طلح و تين و رمان وزيتون
    ما مت بل نحن متنا في تخاذلنا
    و أنت حي وفي القرآن تبيين
    لا تحسبن الاولى في الله قتلو ماتوا
    فمنزلهم في الخلد مضمون
    كأنني بك والألغام جاثمة
    على طريقك والبارود مشحون
    تقول لأبنيك لوذا بالإله
    ففي جواره لدعاة الحق تمكين
    أوصيت أهلك بالصبر الجميل
    إذا ساقت إليك المنايا الكاف والنون
    لو خيرت آلة التفجير ما انفجرت
    ولا استجابت لما ترجو الشياطين
    قضاء ربك أمضى من تآمرهم
    لو لم يقدر لما أرداك مأفون
    يا فارسا الحق في عصر يقام فيه
    قدر الغني ويجفى فيه مسكين
    وسائل النشر والإعلام يشغلها
    عنكم لقاء وتوديع وتدشين
    تذوب وجدا إذا ماتت مغنية
    ولا تبالي إذا مات الملايين
    وقفت تنظر والتجار قد شغلو
    بمالهم فأعث القوم مبطون
    نظرت والامة الغراء واقفة
    على الرصيف وصك الدار مرهون
    أواه كم حطمت آمال أمتنا
    وقدمت للطواغيت القرابين
    نحن الصغار نداري أنفس جبلت
    على السكوت وغرتها العناوين
    نحن الصغار وقد هانت عزائمنا
    وأرغمتنا على التسليم صهيون
    نحن الصغار فاقصى ما نؤمله
    أن يشمل الدار تشييد وتزيين
    وان تدوم لنا أصناف مأكلنا
    وان يكون لنا في البنك تأمين
    يا فارسا كان للرشاش في يده زهو
    وفي قلبه تغلي البراكين

    أبكيك من اجل أيتام يداهمهم
    برد الشتاء وجوزيف وكوهين
    أبكيك من اجل ثكلى كنت
    تمنحها من الرعاية بما أوصى به الدين
    أبكيك من اجل شيخ لا معين له
    فالرجل مشلولة والظهر عرجون
    أبكيك من اجل قوم تاه مرشدهم
    وضللتهم عن الحق القوانين
    تفرقو وامتطى كلا رغائبهم
    ودق ما بينهم للذل اسفين
    أبكيك من اجل أوطان يساومها
    على الكرامة شامير و رابين
    أبكيك من اجل إخوان لنا
    شربو كأس التعاسة مم سن لينين
    أبكيك من اجل أجيال اسلت لها
    نهر الكرامة فاخضرت بساتين
    أبكيك يا فارسا تبكيه امته
    حزنا عليه ويبكيه المساكين
    يا فارسا لم يكن يعطي رغائبه
    بالا ففي قلبه للحزم تكوين
    أحييت في أمتي روح الجهاد
    وقد قضى عليها من الأعداء توهين
    شباب امتنا ماتت عزائمهم حينا
    فطال علينا ذلك الحين
    مرت علينا سني الخوف مجدبة
    وقد أقامت على الذل الشواهين
    تدار فيها كؤوس الوهم أنا بنا
    ضعف وقد أرغمت منا العرانين
    حتى إذا جئت شد الفجر مئزره فينا
    ودارت بما فيها الطواحين
    فجن مما رأى فرعونهم وبكى هاما نهم
    وانتهى بالخسف قارون
    حركت همة أجيال ابنت لها
    أن الجهاد لنيل الخلد عربون
    غرست في كل قلب يائس
    أمل في الله فارتد خوان ومافون
    كسرت حاجز خوف كان يحجزنا
    فسار من خلفك الغر الميامين
    بعت اللذائذوالدنيا شريت
    بها أخراك ابشر فان الربح مضمون
    ماكان قولك ألفاظا ترددها جوفاء
    لكنه بالفعل مقرون
    أخي الحبيب وما أحببتكم عبثا
    وليس في الحب تزييف وتلوين
    فالحب حين يكون الصدق منهجه
    يسمو ولا يزدريه المنطق الدون
    أحببت فيكم أخا في الله ميزه
    في الحرب حزم وعند الاخوة اللين
    ماكان يشغله تلميع مظهره
    لكن طائره في الخير ميمون
    ما قيمة الشكل في قول وفي عمل
    إذا حوى سيء الأخلاق مضمون
    عزيت فيك فؤادي بات من ألم
    يشكو وضاقت عنة حزني الشرايين
    عزيت فيك بلاد العرب قاطبة
    والمسلمين ومن في قلبه دين
    عزيت فيك ربى الأفغان أحزنها
    أن تنفث السم في الدرب الثعابين
    رحلت عنا وقد علمتنا لغة
    من الإباء لها يرنو السلاطين
    كأنني بك تدعونا وقد نبتت
    أمام رجلك الرياحين
    من سره أن يرى تاريخ امتنا
    تعود منه لنا بدر وحطين
    فبين كابول والأقصى له صور
    بها تقام على الباغي البراهين أحزنها
    أن تنفث السم في الدرب الثعابين
    رحلت عنا وقد علمتنا لغة
    من الإباء لها يرنو السلاطين
    كأنني بك تدعونا وقد نبتت
    أمام رجلك الرياحين
    من سره أن يرى تاريخ امتنا
    تعود منه لنا بدر وحطين
    فبين كابول والأقصى له صور
    بها تقام على الباغي البراهين



    ------------------
    أمتي هل لكي بين الامم منبر للسيف او للقلم







    محب غير متواجد حالياً


  2. #2
    عضو سوبر نشيط
    تاريخ التسجيل
    Apr 2000
    المشاركات
    663


    أخي محب ارجوا ان تسمح لي بالرد على موضوعك
    حتى لو ما سمحت( امزح لاتصدق )
    اول مرة اقرأ قصيدة رثاء بهذا القوة
    أهنيك على اختيارك

    ------------------
    قبل الورق وانتي في بالي قصيدة وبعد الورق ضيعت أنا كل الأشعار





    ريانة غير متواجد حالياً





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
0