أعمال

أبل وجوجل يواجهان صراعاً قانونياً مع المطورين في كوريا الجنوبية

أبل وجوجل يواجهان صراعاً قانونياً مع المطورين في كوريا الجنوبية
أبل وجوجل يواجهان صراعاً قانونياً مع المطورين في كوريا الجنوبية

فشلت كل من أبل وجوجل في الامتثال الكامل للتشريعات الكورية الجنوبية التي تمنع مشغلي متاجر التطبيقات من إجبار المطورين على استخدام منصات الدفع الخاصة بهم.

كما تعلم بالفعل من تغطيات سابقة، أجبرت الشركتان، مع App Store و Play Store على التوالي، المطورين على توجيه جميع المدفوعات داخل التطبيق من خلال أنظمتهم الخاصة لتحصيل ما يصل إلى 30٪ من المدفوعات داخل التطبيق.


اليوم يبدو ان عملاق التكنولوجيا لا يمتثلان لقانون يمنعهما من إجبار المطورين على استخدام منصات الدفع الخاصة بهم

قال مسؤول في لجنة الاتصالات الكورية (KCC) إن كوريا الجنوبية ستكشف اليوم (الأربعاء) عن التغييرات التي ستحتاج شركات التكنولوجيا إلى اتباعها من أجل الامتثال للتشريع.

عندما تم تمرير التشريع في كوريا الجنوبية، أصبحت الدولة الأولى التي تمرر قانونًا في محاولة لمنع عمالقة التكنولوجيا من فرض هذه “الضريبة” على المطورين.

أبل وجوجل يواجهان صراعاً قانونياً مع المطورين في كوريا الجنوبية

من ناحيتها قالت جوجل إنها ستسمح لأنظمة معالجة الدفع التابعة لجهات خارجية بتشغيل رسوم متجر Play في كوريا الجنوبية. لكن الشركة الفرعية Alphabet قالت أيضًا إنها ستقلل الخفض الذي تستغرقه بمقدار أربع نقاط مئوية عند استخدام مثل هذه المنصة بدلاً من ذلك، بينما أخبرت شركة آبل حكومة كوريا الجنوبية أنها تمتثل بالفعل للقانون وأنه لا يتعين إجراء أي تغييرات.

في هذه المرحلة، ليس من الواضح ما هي العقوبات التي ستواجهها شركات التكنولوجيا إذا لم تتبع القانون. دعت مسودة أولية اطلعت عليها رويترز إلى عقوبة تصل إلى “2٪ من الإيرادات” لمشغلي متاجر التطبيقات الذين لا يلتزمون بالقانون.

لكن هذه العقوبة بالتأكيد ليست واضحة. هل يعتمد على الإيرادات العالمية أو الإيرادات المحلية أو عائدات متجر التطبيقات؟ يمكن أن تكون الصياغة هنا هي الفرق بين الغرامة الصارمة ولكن ميسورة التكلفة، والدفع الضخم الذي يأخذ في الواقع قسطًا من البيانات المالية للشركة

لا يسمح بنقل هذا المحتوى من سوالف دون الاشارة برابط مباشر

Ayman abdallah

مؤسس ومدير تنفيذي لمشروع [محتوى] للمواقع العربية ، رئيس التحرير ومدير ادارة المحتوى والاعلانات في سوالف سوفت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى