أعمالصفقات إستحواذ

سوني تستحوذ على منصة Bungie للألعاب مقابل 3.6 مليار دولار

رد سريع على أخر صفقة استحواذ لمايكروسوفت

سوني تستحوذ على منصة Bungie للألعاب مقابل 3.6 مليار دولار
Sony تستحوذ على منصة Bungie للألعاب مقابل 3.6 مليار دولار

اليوم وصل رد شركة سوني اليابانية على صفقة شراء مايكروسوفت لـ Activision التي تم الاعلان عنها الاسبوع الماضي في أغلب المواقع التقنية.

اشترت سوني شركة Bungie ، مبتكرو سلسلة Halo ، والفريق الحالي وراء Destiny 2.

صفقة شراء مبدعي سلسلة Halo هي صفقة ضخمة تبلغ 3.6 مليار دولار. والأغرب من ذلك هو أن Bungie سيظل استوديو مستقل ومتعدد المنصات، وهو خبر سار للمستهلكين على المدى القصير حيث لا داعي للقلق بشأن العروض الحصرية.

بالطبع، لم تنفق سوني 3.6 مليار دولار فقط من أجل لا شيء، لذلك يبدو ان التفاصيل تحتاج الى مزيد من البحث والتنقيب.

صفقة ناجحة لشركة سوني؟

من الناحية المثالية، سيوفر استحواذ Sony لشركة Bungie بعضًا من مساحة التنفس والدعم المالي أثناء تطويرها لألعاب جديدة، مما يعزز مكتبة Sony بينما تحتفظ Bungie باستقلاليتها الإبداعية.

هذا يعني أن لعبة Destiny مثلا ستبقى في أيدي Bungie ، دون أي تأثير على الخطط الحالية للعبة، وهي أخبار جيدة لجميع لاعبي Stadia الموجودين هناك.

اما عن تأثير الصفقة على المستهلك فهو أمر يستحق مننا أن ننتظر ونرى.

لا يسمح بنقل هذا المحتوى من سوالف دون الاشارة برابط مباشر

سامح مظلوم

كاتب تقني محترف في موقع سوالف سوفت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى