النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: تحميل تيوب ميت 2019 لتحميل الفيديو...

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    27

    تحميل تيوب ميت 2019 لتحميل الفيديو...





    ان تطبيق تيوب ميت YouTube Downloader هو تنفيذ لتحميل مقاطع المقطع المرئي المتواجدة على اليوتيوب على الفور على تليفونك المحمول، فهو تَستطيع من استظهار مقاطع المقطع المرئي المفضلة لك على بطاقة الذاكرة المخصصة بجهازك لمشاهدتها متى شئت.

    إن استعمال ذلك التطبيق لين جدا، حيث تَستطيع الوصول إلى مقطع المقطع المرئي المراد بواسطة (متصفح الويب) المتواجد على التطبيق ذاته، وهذا عن طريق لمس الأسهم الخضراء والتي ستراها في أدنى الشاشة.

    وحينها تَستطيع اختيار جودة المقطع المرئي الذي تريد تحميله، حيث يوفر التطبيق معدلات غير مشابهة لدقة نقاء الصورة وهذا حتى تلائم أجهزة الأندرويد المتغايرة التي تدعم التطبيق.

    سوف يتم استظهار مقاطع المقطع المرئي التي تم تحميلها على بطاقة الذاكرة أتوماتيكًا، ولكن تَستطيع نقلها في أعقاب هذا من موضع لآخر كما تشاء.

    إن TubeMate YouTube Downloader تنفيذ لين بشكل كبير لتحميل مقاطع المقطع المرئي ويمتاز تحديدًا بإمكانية الاستحواذ على أي مقطع مرئي خلال فترة ثوان!





    __________________
    .


  2. #2


    هل لا زالت تطبيق تيوب ميت قادراً حتى هذه اللحظة ان يحمل فيديوهات اليوتيوب؟
    ام انه اصبح ممنوع من اليوتيوب مثل
    تطبيق سناب تيوب بعد التحديثات الأخيرة؟؟






  3. #3
    عضو سوبر نشيط
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    المشاركات
    929


    كثير من الناس يسأل عن الفرق بين القضاء والقدر في الإسلام، وقد جاءت في الإجابة عن هذا السؤال أقوال كثيرة للعلماء، فذهب بعضهم إلى أنَّ القضاء والقدر مترادفان في المعنى، فقد فسَّر علماء اللغة معنى القدر بالقضاء والعكس بالعكس، فقيل: القدر هو القضاء والحكم، وقد سُئل الشيخ ابن باز -رحمه الله- عن الفرق بين القضاء والقدر فأجاب: "القضاء والقدر، هو شيءٌ واحدٌ، الشيء الذي قضاه الله سابقًا، وقدَّرَهُ سابقًا، يُقالُ لهذا: القضاءُ، ويُقال له: القدرُ"، ويرى علماء آخرون أنَّه هناك فرق بين القضاء والقدر، فالقضاء يسبق القدر من حيث الحدوث، ويفسرون هذا في أنَّ القضاء هو ما كتب الله تعالى على الناس منذ الأزل، أمَّا القدر فهو التنفيذ العملي لما كَتب الله تعالى وموافقة ما أراد الله للناس جميعًا قبل بداية الخلق، وقد قال ابن حجر في كتابه فتح الباري: "قال العلماء: القضاء هو الحكم الكلِّي الإجمالي في الأزل، والقدر جزئيات ذلك الحكم وتفاصيله"، وقال ابن حجر أيضًا: "القضاء: الحكم بالكلِّيات على سبيل الإجمال في الأزل، والقدر الحكم بوقوع الجزئيات التي لتلك الكليات على سبيل التفصيل"، وقد أظهر الجرجاني الفرق بين القضاء والقدر بتعريفهما على النحو التالي: القدر هو خروج الممكنات من العدم إلى الوجود، واحدًا بعدَ واحدٍ، مطابقًا للقضاء"، والقضاء هو ما جاء منذ الأزل والقدر هو الذي يحدث ولم يزل قيد الحدوث، فيرى كسابقه إنَّ القضاء ما كُتب في اللوح المحفوظ ولم يُنفّذ، والقدر هو التنفيذ العملي للذي كُتب في اللوح المحفوظ، ويرى بعض العلماء أيضًا أنَّ القدر يسبق القضاء، فالقدر هو ما حكم الله به منذ الأزل والقضاء هو التنفيذ العملي والخلق الفعلي، قال الأصفهاني: "والقضاء من الله تعالى أخص من القدر؛ لأنَّه الفصل بين التقدير، فالقدر هو التقدير، والقضاء هو الفصل والقطع"، والله تعالى أعلم.











    الفرق بين القضاء والقدر , معني القضاء و القدر - رمزيات





    __________________
    اللهم اني اسالك حبك وحب من يحبك وحب كل عمل يقربني الى حبك روعه





ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
0
أضف موقعك هنا