Twitter

القبض على عصابة اختراق تويتر في 15 يوليو

القبض على عصابة اختراق تويتر في 15 يوليو
القبض على عصابة اختراق تويتر في 15 يوليو

ألقت السلطات في تامبا بولاية فلوريدا القبض على (غراهام كلارك) البالغ من العمر 17 عامًا لكونه “العقل المدبر” وراء اختراق تويتر الذي استهدف العديد من الحسابات الموثقة في 15 يوليو 2020.

وفقًا لوزارة العدل اتهم شخصان آخران بأدوارهما المزعومة في اختراق منصة التدوين المصغر هما ماسون شيبرد (الملقب بـ “تشايون”)، 19 سنة، من بوغنور ريجيس في المملكة المتحدة، ونيما فاضلي (الملقبة بـ “رولكس”)، 22، من أورلاندو، فلوريدا.

اتهم شيبارد بـ “التآمر لارتكاب عمليات احتيال سلكي، والتآمر لارتكاب غسيل أموال والوصول المتعمد لجهاز كمبيوتر محمي”.

من ناحية أخرى، اتهم فاضلي بتهمة “المساعدة والتحريض على الوصول المتعمد لجهاز كمبيوتر محمي”، وتم اتهام كل من شيبارد وفازيلي في شكوى جنائية في المنطقة الشمالية من كاليفورنيا.

القبض على عصابة اختراق تويتر في 15 يوليو

القبض على عصابة اختراق تويتر في 15 يوليو 1
المتهم الاول

وفقًا لوسائل اعلام امريكية، رفع المدعي العام في ولاية هيلزبره أندرو وارين 30 تهمة جناية ضد المراهق المتهم الاول كلارك، والتي تشمل تهم متعددة منها الاحتيال المنظم، الاستخدام الاحتيالي للمعلومات الشخصية والاستيلاء على 100000 دولار والوصول إلى أجهزة كومبيوتر بدون سلطة، والاستخدام الاحتيالي للمعلومات الشخصية والاحتيال في الاتصالات.

قال العميل الخاص لمكتب التحقيقات الفدرالي المسؤول عن جون إف بينيت في بيان: “عند فتح تحقيق في هذا الهجوم، عمل محققونا بسرعة لتحديد من هو المسؤول وتحديد مكان هؤلاء الأفراد. في حين أن التحقيقات في الانتهاكات الإلكترونية قد تستغرق أحيانًا سنوات، تمكن محققونا من جلب هؤلاء المتسللين إلى الحجز في غضون أسابيع.

ولم تعلق ادارة موقع تويتر بعد على هذه الانباء.

لا يسمح بنقل هذا المحتوى من سوالف دون الاشارة برابط مباشر

Ayman abdallah

مؤسس ومدير تنفيذي لمشروع [محتوى] للمواقع العربية ، ومدير ادارة المحتوى في سوالف سوفت
زر الذهاب إلى الأعلى