Twitter

تويتر تعلن عن قواعد جديدة لمراقبة الصور والفيديو من مارس 2020

تويتر تعلن عن قواعد جديدة لمراقبة الصور والفيديو من مارس 2020
تويتر تعلن عن قواعد جديدة لمراقبة الصور والفيديو من مارس 2020

أعلنت منصة التدوين المصغر تويتر عن مجموعة جديدة من القواعد تعتزم سريانها بداية من مارس القادم 2020 مباشرة .

وعبر حساب الامان للشركة تم الاعلان عن ان الصور او الفيديو الذي سيتم التلاعب به على نحو ما سيخضع للتدقيق والتقييم من جانب الشركة.

تسلط سياسة الموقع الجديدة الضوء على تحقيق التوازن بين السماح بالمحاكاة الساخرة وإزالة المعلومات المضللة التي تواجهها شركات التواصل الاجتماعي أثناء محاولتها مراقبة المحتوى المنشور على منصاتها بشكل أكثر جرأة.

لتحديد ما إذا كان يجب إزالة تغريدة ما أو فقط تصنيفها بكونها مخالفه للحقيقة ، قالت الشركة في منشور بالمدونة انه سيتم تطبيق العديد من الاختبارات: هل تم تغيير الوسائط المضمنة في التغريدة بشكل كبير أو تلفيقها بغرض التضليل او لمجرد عرض وجهة نظر ساخرة ، في الحالة الاخيرة لن تتم ازالة التغريدة ولكن سيظهر امامها تصنيف بكونها غير حقيقية.

ولكن إذا كانت التغريدة “من المحتمل أن تؤثر على السلامة العامة أو تسبب ضررًا خطيرًا” ، فسيتم إزالتها ، وفق تأكيد المنشور .

وأكدت المنصة إنه قد يظهر أيضًا تحذيرًا للأشخاص قبل أن يتفاعلوا مع تغريدة تحمل محتوى تم التلاعب به ، أو يحدون من وصول هذه التغريدة.

قواعد تويتر الجديدة لمحاربة المحتوى المزيف

وقال يوئيل روث ، رئيس نزاهة الموقع في تويتر: “لا يركز نهجنا على التقنيات المحددة المستخدمة في معالجة أو تلفيق الوسائط” ، “سواء كنت تستخدم أدوات متقدمة للتعلم الآلي أو تقوم فقط بإبطاء فيديو باستخدام تطبيق بسيط على هاتفك ، فإن تركيزنا بموجب هذه السياسة هو النظر إلى النتيجة ، وليس كيف تم تحقيق ذلك.”

وأشار ديل هارفي ، نائب رئيس الشركة للثقة والسلامة ، إن الشركة طورت قواعدها بعد مسح أكثر من 6500 مستخدم من مختلف الفئات .

هذا المسح وجد أن حوالي 70 بالمائة من مستخدمي المنصة الذين شملهم الاستطلاع يعتقدون أنه من غير المقبول أن تتخذ الشركة أي إجراء ضد المحتوى الذي تم معالجته ، وقال أكثر من 90 بالمائة إن هذا المحتوى يجب إزالته أو وضعه خلف ملصق تحذيري يقول إنه تم تغيير الفيديو أو الصورة.

لا يسمح بنقل هذا المحتوى من سوالف دون الاشارة برابط مباشر

الوسوم

Ayman abdallah

مؤسس ومدير تنفيذي لمشروع [محتوى] للمواقع العربية ، ومدير ادارة المحتوى في سوالف سوفت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق