تطبيقات

يوتيوب يختبر طلب إعادة التفكير قبل نشر تعليقات يحتمل أن تكون مسيئة

يوتيوب يختبر طلب إعادة التفكير قبل نشر تعليقات يحتمل أن تكون مسيئة
يوتيوب يختبر طلب إعادة التفكير قبل نشر تعليقات يحتمل أن تكون مسيئة

في وقت سابق من هذا العام، ذكر موقع يوتيوب أنه سيراجع سياساته الداخلية ويقيم ما إذا كانت المنصة توفر فرصًا متساوية لمنشئي المحتوى.

اليوم، شاركت سوزان وجسيكي ، المديرة التنفيذية في منصة الفيديو المملوكة لجوجل، تحديثًا حول هذا التقدم وأعلنت عن عدة تغييرات في النظام الأساسي.

أولاً، سيختبر اليوتيوب ميزة جديدة من شأنها تذكير المستخدمين بـ “الحفاظ على احترام التعليقات” عندما يكتشف تعليقًا يحتمل أن يكون مسيئًا. قد يختار المستخدمون المضي قدمًا في نشر التعليق، المنصة تؤكد أن “تلقي هذا الإشعار وحده لا يعني أنه ستتم إزالة تعليقك.” لا يمكن حذف التعليقات إلا بواسطة المعلق أو مالك القناة أو ادارة الموقع إذا كانت تنتهك إرشادات مجتمع النظام الأساسي.

يوتيوب يختبر طلب إعادة التفكير قبل نشر تعليقات يحتمل أن تكون مسيئة

في الوقت الحالي، سيتم اختبار هذه الميزة على نظام الاندرويد وستشق طريقها في النهاية إلى الأنظمة الأساسية الأخرى.

بالإضافة إلى ذلك، ستختبر الشركة نظامًا أفضل لتصفية المحتوى في تطبيق YouTube Studio ، والذي سيؤدي إلى تصفية “التعليقات التي قد تكون غير لائقة ومؤذية”، حتى لا يضطر المبدعون إلى رؤيتها.

المنصة تؤكد ايضا تبذل جهدًا جديدًا لتقييم التحيز في ميزات تحقيق الدخل، والتي تتضمن مطالبة مالكي القنوات بملء استطلاع يكشف عن جنسهم وعرقهم حتى تتمكن من التحقق مما إذا كان هناك تمييز في أنظمته.

لا يسمح بنقل هذا المحتوى من سوالف دون الاشارة برابط مباشر

Ayman abdallah

مؤسس ومدير تنفيذي لمشروع [محتوى] للمواقع العربية ، ومدير ادارة المحتوى في سوالف سوفت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى