Instagram

انستجرام تقيد المحتوى الحساس للمراهقين تحت 16 عام

انستجرام تقيد المحتوى الحساس للمراهقين تحت 16 عام
انستجرام تقيد المحتوى الحساس للمراهقين تحت 16 عام

من بين عدة قرارات متتالية قررت منصة مشاركة الصور انستجرام تقييد الوصول المرشح كونه (حساس) وغير مناسب للصغار أقل من 16 عام.

يمكن للمراهقين الذين تقل أعمارهم عن 16 عامًا الاختيار الان فقط بين خياري “قياسي” و “أقل” لمقدار المحتوى الحساس الذي يريدون رؤيته على التطبيق. ولكن على الرغم من أن المستخدمين الجدد سيتم إخضاعهم للإعداد الأكثر تقييدًا تلقائيا.

هذا يعني أن فرص مشاهدة محتوى غير مرغوب به ستتقلص، خصوصا ان الوضع الافتراضي لهذا السن عند التسجيل لأول مرة هو اختيار (قياسي) لكن يمكن تغييره الى (أقل) في وقت لاحق.

تحديث في انستجرام

انستجرام تقيد المحتوى الحساس للمراهقين تحت 16 عام 3

تأتي هذه التعديلات في خضم الانتقادات التي تم توجيهها الى شركة ميتا مالكة التطبيق بخصوص جدوى تعامله بجدية مع تهديدات المراهقين.

وفي النهاية ربما لا يوجد لدينا تعرف واضح لعبارة (المحتوى الحساس) وهل تتعامل الشبكة بمعيار واحد مع جميع الدول والديانات ام سيكون التركيز منصب على الغرب والتقاليد الاوروبية الامريكية فقط.

على كل حال الميزة الجديدة متاحه الان للجميع على نطاق عالمي بعد تحديث التطبيق.

لا يسمح بنقل هذا المحتوى من سوالف دون الاشارة برابط مباشر

Ayman abdallah

مؤسس ومدير تنفيذي لمشروع [محتوى] للمواقع العربية، رئيس التحرير ومدير ادارة المحتوى والاعلانات في سوالف سوفت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى